مواهب

أعطني الألوان أعطيك حياة

“لا أدري كيف اصف شعوري تماماً اتجاهه، لكن الرسم ينساب بين أصابعي دون أن أشعر “

لارا معمار الشابة الصغيرة المفعمة بالألوان فازت بمسابقة الرسم الثانية التي أطلقتها مجلة شام برس بتاريخ 17/7/2018 .

الرسم خيط إلاه من نور, إمّا أن نلمسه بعمق فيعمّق انسانيتنا و يعكس نور داخلنا أو نمرّ بجانبه بغباء فنتحمّل الظلمة التي يورثها بعد ذلك .

أخبرتنا لارا عن ما يمنحه لها الرسم قائلة : ” السعادة و الفرح التي أشعر بها عندما أنهي عمل ما تجعلني أشكر كل من الإله ويديّي و ريشتي ، بالرغم من كل المحاولات للابتعاد عن الرسم من قبل المحيط استطعت أن أثبت موهبتي والتوفيق بين دراستي وفني فالعام القادم سأكون في الجامعة وسأرسم خطوط مستقبلي بألواني “

 

لارا تحب من يصحح لها الأخطاء في لوحاتها وأكثر ما يسعدها أنها أصبحت مشهورة في محيطها بفنها و لوحاتها الجميلين .

“عندما أرى ألواناً و ورقات بيضاء أقع في الغرام ولا أستطيع أن أدعهم حتى أنهي لوحة ما “

تريد حضور ندوات ومعارض الرسم وتتمنى أن تنشر الألوان التي في داخلها لمدينتها الجميلة طرطوس وتصنع عالماً ملوناً .

مجلة شام برس استضافت لارا في برنامج تحت الضوء  متمنين لها المزيد من التألق والنجاح.