تقارير

تزوجته وأحبت غيره …

تزوجته واحبيت غيره

في مجتمع باتت الاخلاق والقيم فيه عملة نادرة باتت تتفشى قصص غريبة وعجيبة ….لم تكن اذاننا تسمعها من قبل ولم يخطر ببالنا ان تنعدم الروح المحبة والعلاقات المقدسة إلى لعبة بيد البعض .

ماحدث ..الشابة (سالي ) وبعد حب 5 سنوات وعذابات الشوق ورغم معارضة أهلها، تزوجت سالي من حبيبها (ع ) الذي كاد ان يقتل نفسه بمسدسه لاثبات تعلقه بها وعدم قدرته على رفض أهلها له .

إلا أن سالي لم تمضي 8 أشهر مع زوجها حتى  بدأت الشجارات والخلافات بينهما وعادت إلى دار أبيها معلنة تخليها عنه ورغبتها بالانفصال .

الشاب (ع )المسكين حاول اقناعها بالعودة إليه وأنه يحبها كثيرا ،لكنها آثرت الطلاق ،وبدأت قصة حبها مع صديقها في العمل ،وراحت تؤسس لشراكة زوجيه جديدة قبل أن تخلع من حبيبها وزوجها أي قبل أن  تحصل على الطلاق .

سالي التي لم تحترم العلاقة الزوجية وماقد يقع من خلافات في بدايه اي زواج بين شخصين ظهرت بمظهر المسكين وانهالت ببالبكاء وتحدثنت عن شتمه لها و سوء معاملة الزوج لكن الذي تبين فيما تلا أنها الظالمة المسيئة لزوجها وعاداتنا ومخلة بالأداب ،

واكثر الامور اساءة حجة حبها بانها أنثى جميلة لاتستطيع العيش لأكثر من ثلاث ايام دون اهتمام رجل بها يشعرها بانوثتها.

العيب الاكبر انها بعد حصولها على الطلاق من الزوج الذي طلب رضاها وعودتها معه لانه يعشقها ورفضته ، كانت ايضا اختلقت مشكله مع حبيبها عندما اصبحت حرة لتبدأ قصة عشق أخرى مع اخر .

فهل تعرف هذه الفتاة الحب ام هي لعوب ؟

وهنا أقول لها من لايحفظ الود لايحفظه الله ….فكما تسعدين ببكاء الشباب اليوم سوف يأتي يوم تندمين ولكن وقتها لن ينفعك الندم .

للمزيد عبر الفيس بوك : SHAM PRESS