آخر الأخبار رياضة

فضيحة اتحاد الكرة السعودي : حكم المملكة الذي سيشارك في مونديال روسيا .. مرتشي !!

اتحاد الكرة السعودي ،حكم المونديال السعودي ، روسيا ،كأس العالم ، الرشوة ، الحكم ، فضيحة الحكم السعودي المرتشي ،

مما لا شك فيه ان الرشوة آفة اجتماعية مدمرة اتفق على تحريمها جميع الاديان والقوانين لما تسببه من ضياع للحقوق وانتشار للفساد والضلال , ولكن مع الاسف باتت منتشرة في جميع أييقاصي الارض وعلى اختلاف طبقات المجتمع , وبات المرتشون يبررونها لعدة اسباب كضيق الحال والعوز والحاجة لتأمين متطلبات الحياة وغير ذلك .. وهي حجج نجدها شائعة بين المرتشين البسطاء كالموظفين في المؤسسات الحكومية مثلاً , الذين في الغالب تجدهم في امس الحاجة للحصول على المال من اي مصدر سواء كان شريف ام غير ذلك , لكن ما هو عذر المرتشي الذي يتلقى مرتباً مالياً مرتفعاً وصاحب مكانة مرموقة في مجال عمله والمفترض فيه ان يكون مثالاً للنزاهة والشرف  والاخلاق الحميدة .. ومرشح ايضاً ليمثل بلده في احدى المناسبات العالمية الشهيرة ؟؟

وفي السياق , اصدر اتحاد الكرة السعودي قراراً بإيقافَ الحكم الدولي السعودي فهد المرداسي واستبعاده وتحويله للمباحث الإدارية ، وعزله من التحكيم في مباراة نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين بين ناديي الاتحاد والفيصلي ،  وذلك بتهمة الرشوة .

وليس ذلك فحسب , فقد صدر قرار بحرمان الحكم  من المشاركة في أي نشاط رياضي يتعلق بكرة القدم مدى الحياة،كما تم ارسال طلب إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، لاستبعاد هذا الحكم من قائمة الحكام المشاركين بكأس العالم، وإيقاف بطاقته الدولية.

وقد تسبب القرار بصدمة داخل المجتمع السعودي، خاصة و أن هذا الحكم قد تم اختياره لتمثيل المملكة في مونديال روسيا القادم ، ومشهود له بالكفاءة الفنية حيث يعد من الحكام الكبار في آسيا، وقد قاد نهائي كأس العالم للشباب 2015، كما نال في نفس هذا العام لقب أفضل حكم في القارة الآسيوية .

وقد بدأت الواقعة عندما حاول المرداسي عبر الرسائل النصية التلميح بصورة غير مباشرة لأحد رئيسَيْ الناديين المتأهلين لنهائي خادم الحرمين الشريفين وهو نادي الاتحاد , بأنه على استعداد  لتلقِّي (هدية) في مقابلة مجاملة هذا الفريق في المباراة النهائية .

وعندما لاحظ رئيس النادي حمد الصنيع ان الحكم يطلب رشوة باسلوب مقنع , لجأ فوراً إلى اتحاد الكرة السعودي، لعرض الأمر عليه , حيث طلب رؤساء الاتحاد من رئيس النادي مجاراة الحكم لمعرفة موقفه والايقاع به .

واثناء التحاور مع رئيس النادي , طلب الحكم المرداسي بشكل صريح ومباشر مبلغاً مالياً ضخماً في مقابل تسهيل فوز هذا النادي بلقب الكأس , واثر ذلك قرر اتحاد الكرة السعودي عزل الحكم، وايصال الامر الى السلطات الحكومية، حيث أحيل الحكم المرتشي إلى المباحث الإدارية للتحقيق معه واتخاذ اللازم في حقه

وعقب هذه الحادثة عمت حالة من القلق والذعر داخل اروقة اتحاد الكرة السعودي مخافة ان تكشف التحقيقات ان المرداسي قد تلقَّى رشاوى من بعض الأندية السعودية في السابق، خلال الدوري السعودي , اي قد تكون هناك أندية قد حازت ألقاباً  بفعل الرشوة دون اي وجه حق، مما يعني توجيه ضربة قاتلة الى مصداقية المنظومة الكروية .

وليس ذلك فحسب , بل ان  إدانة المرداسي تعني ادنة للاتحاد الدولي لكرة القدم الذي اختار هذا الحكم لإدارة عدة مباريات دولية مهمة , والتي من الممكن حدوث تلاعب فيها،كما انه قد تم اختياره لادارة بعض المباريات ضمن مونديال روسيا 2018، ما يفتح باب الشك في منظومة التحكيم العالمية على مصراعيه.

أضف تعليقاً

اضغط هنا لإضافة تعليق