تقارير

مراسل من مدينتي

وسيم زينو ، مراسل حربي ،السلمية ،

لا تتوقف عن الحلم حتى لو بات مستحيلا

الطوح وحب العمل هم السلاح الوحيد الذي يحمله الشخص في حياته..كيف وإن كان فعلا هو ذاك السلاح الذي يحمله الشخص أيضا في صولاته وجولاته المهنية..المراسل الحربي هو الشخص الذي امتهن حب وطنه و مدينته عملا له واتخذ من نقل الطمأنينة للناس أجرا له من الله

وسيم زينو الشاب الطموح ابن مدينة السلمية الغالية المخلص لعدسته وعمله وسيم الذي حمل هم مدينته الام سلمية فواكب صور ابنائها وابطالها وهم يدحرون الارهاب من ريفيها الشرقي والآن الغربي فصور بعدسته انقشاع الظلام عن المدينة ولحظة بزوغ الفجر المطل عليها

وسيم زينو المراسل المغامر النشيط والمحرر في موقع الحدث اليوم و مراسل قناةsham FM و مستشار اعلامي لدى جمعية حوراء الخيرية

الحديث يطول عن وسيم..وسيم الذي شارك الناس همومهم ونقل أوجاعهم في كل لحظة وكسب ثقة الجميع في صدقه وانسانيته..

حيث بات حسابه على موقع التواصل الاجتماعي هو أول ما يخطر ببال المواطن عند وقوع أي حدث ضمن المدينة

لك الشكر والمحبة يا من تعرف كلمة الانسان جيدا وتدرك صدق معناها

وألف تحية من مجلة شام برس وكان الله معك في كل لحظة والخير والتوفيق في طريقك

علي سفر_شام برس